جوجل تعتبر القدس عاصمة اسرائيل على نتائج البحث

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

امتدادا لخطوة الرئيس الامريكي دونالد ترامب الإعتراف بالقدس على أنها عاصمة الكيان الصهيوني اسرائيل، فإن الشركة الامريكية جوجل قد قررت أن تعترف هي الأخرى بذلك.

عند البحث عن القدس في جوجل سواء بالعربية أو الإنجليزية يظهر مربع المعرفة العديد من المعلومات والبيانات حول هذه المدينة منها أنها عاصمة اسرائيل.

تأتي هذه الخطوة من عملاقة البحث الأمريكية لتشكل صدمة بالنسبة للملايين من مستخدميها في الوطن العربي، حيث يعترضون على أن تكون المدينة المقدسة عاصمة لكيان وهمي فرض نفسه من خلال استعمار فلسطين وتهجير أبنائه وقتلهم وقمعهم منذ عقود طويلة وإلى الآن.

ولن يكون مفاجئا إن أقدمت المزيد من الشركات الأمريكية هي الأخرى على اعتبار القدس عاصمة اسرائيل، خصوصا وأنها تعمل وفق السياسة الأمريكية وغالبا هي لا تخرج عن سياسة البلاد وتوجهها.

وشهد تويتر جدلا كبيرا حول هذه الخطوة واعتراضا قويا على جوجل لخطوتها التي وصفها البعض على أنها مشينة وتؤكد على أن العملاق الأمريكي يخدم مصالح اسرائيل هو الآخر.

وليس واضحا كيف سيكون رد المستخدمين العرب والمسلمين ممن لا يوافقون محرك البحث الأمريكية على رأيه، فهناك حالة من الغضب وتلميح بمقاطعة الشركات الأمريكية الفترة القادمة للضغط عليها من اجل التراجع عن هذه الخطوة.

‫0 تعليق